أعلنت جمعية التنمية الزراعية (الإغاثة الزراعية) مؤخراً، عن مشروعها الجديد ضمن ورشة عمل نظمتها بمقرها بغزة؛ يحمل اسم "تحسين سبل العيش والأمن الغذائي للمزارعين ومربي الثروة الحيوانية من خلال التخفيف من آثار النقص في الكهرباء"، الممول من صندوق دول البرامج الانسانية - المساعدات الطارئة بإدارة مكتب تنسيق الشؤون الانسانية بفلسطين.

وجاء الإعلان بحضور عدد من الممثلين عن وزارة الزراعة، مؤسسة المرسى كور، اتحاد لجان العمل الزراعي، الإغاثة الأولية الدولية، ومؤسسات قاعدية شريكة إلى جانب الهيئة التنفيذية للإغاثة الزراعية.

وقال منسق المشروع مصطفى الفيومي "إن المشروع يشمل تصميم وإنشاء أنظمة طاقة شمسية لمزارعي الدفيئات الزراعية وصغار مربي الدواجن، وسيوفر 42 KW من الطاقة الشمسية المستدامة لعدد 60 مزارع موزعين على 20 مجموعة".

وأوضح أن كل مجموعة مكونة من ثلاثة مزارعين منهم ثلاثة مزارعات، بواقع 2.1 KW لكل مزارع في محافظات قطاع غزة. الى جانب توفير 48 KW من الطاقة الشمسية المستدامة لعدد 40 مربي من مربي الدواجن منهم خمسة سيدات، بواقع 1.2 KW لكل مربي في محافظات قطاع غزة.

ن س