أجواء من الغضب الشديد والاستياء، تسود بين موظفي الأونروا، رفضًا لقرار إدارة وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الأونروا بفصل ما يقارب 1000 موظف من برامج الطوارئ لديها، منهم 125 موظفا تم فصلهم بشكلٍ نهائي، وإحالة أكثر من 800 لدوام جزئي حتى نهاية العام الجاري.