استشهد ثلاثة مواطنين بينهم طفل، برصاص الاحتلال شرق بلدة جباليا شمال قطاع غزة وآخر شرق خان يونس جنوبًا، عصر الجمعة، بعد أن توافد آلاف المواطنين إلى مخيمات العودة شرق القطاع في الجمعة الـ25 على التوالي منذ مارس الماضي.

وقالت وزارة الصحة إن شادي عبد العال (14 عامًا) استشهد إثر إصابته بعيارٍ ناري في الرأس شرق بلدة جباليا، كما استشهد هاني رمزي عفانة (21 عامًا) برصاص الاحتلال شرق مخيم العودة بخان يونس.

وأوضحت أن الشاب محمد شقورة (21 عامًا) استشهد أيضًا إثر إصابته بطلق ناري في الصدر شرق البريج بالمحافظة الوسطى.

وفي ختام جمعة "المقاومة خارنا"، أطلقت الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار اسم جمعة "كسر الحصار" على الجمعة المقبلة الـ26 للمسيرات.

ويخرج الفلسطينيون في قطاع غزة منذ الثلاثين من مارس الماضي تجاه السياج الفاصل مع الأراضي المحتلة ضمن فعاليات مسيرة العودة وكسر الحصار.

وبلغ اجمالي عدد شهداء المسيرات العودة 174 شهيدًا، ونحو 19 ألف جريح.

م ج