غادر حارس نادي الصداقة، أحد أندية الدرجة الممتازة في قطاع غزة، صاعد أبو صفية، القطاع رفقة زوجته، متوجها إلى الأراضي المصرية عبر معبر رفح البري.
 
وذكرت مصادر صحفية، أن اللاعب قرر الهجرة إلى إحدى الدول الأوروبية.
 
ويهدف أبو صفية للاستقرار، في ظل الحصار المفروض على قطاع غزة منذ أكثر من عشر سنوات.
 
وتمنى الحارس الدولي فادي جابر، في تغريدة له عبر حسابه بموقع "فيسبوك"، التوفيق لزميله بالفريق في الفترة القادمة.
 
ويلعب صاعد، دور الحارس الثاني في فريق الصداقة، وعادة ما يشارك في لقاءات الكأس أو في حال إصابة أو إيقاف فادي جابر، الحارس الأساسي للفريق.

م ج