اشتعلت المنافسة بين الدولي المصري محمد صلاح، نجم ليفربول، والأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة، في استفتاء الجمهور الذي تجريه المجلة الفرنسية "فرانس فوتبول" حول اللاعب الأجدر للفوز بالكرة الذهبية لعام 2018.

وشارك في الاستفتاء حتى الآن ما يقرب من 400 ألف شخص، حيث حصل الفرعون المصري على 42% من الأصوات، بينما كان أقرب ملاحقيه هو ميسي الذي وصلت نسبة التصويت له إلى 38%.

وفي نفس السياق، حصل البرتغالي كريستيانو رونالدو على 7%، وأنطوان جريزمان وإيدين هازارد ورافائيل فاران وإيفان راكيتيتش على 1%، أما مبابي ومودريتش ونيمار فحصل كل منهم على 2%، مع العلم بأن التصويت ما يزال مستمرًا في موقع المجلة الفرنسية.

يذكر أنه سيتم الإعلان عن الفائز بالجائزة في حفل يقام يوم 3 ديسمبر/كانون الأول المقبل.

م ج