هنأ الرئيس محمود عباس، ملك إسبانيا فيليبي السادس، لمناسبة الاحتفال بالعيد الوطني.

وتمنى سيادته في البرقية، أن تعود هذه المناسبة الهامة على إسبانيا بالمزيد من التقدم والازدهار، معربا عن تقديرنا العالي لتضامن اسبانيا ودعمها لشعبنا، عبر سنوات نضاله من أجل نيل حريته وتقرير مصيره، وعن اعتزازنا بالعلاقات المتينة التي تربط بلدينا وشعبينا، والتي ستظل محل اهتمامنا وسعينا الدائم من أجل تنميتها وتطويرها لما فيه خيرهما ومصلحتهما المشتركة.

كما بعث الرئيس برقية تهنئة بنفس المناسبة، إلى رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز.

وكالات