تنشغل الممثلة جيني أسبر بتصوير خماسية "حب للإيجار" من إخراج فادي سليم، وهي تقرأ حالياً نصاً لمسلسل "حرملك"، وهناك مشروع مسلسل اجتماعي ثانٍ بعنوان "اسمعوني"، لكنها قالت في حديث لـ"العربية.نت" إن لديها اتجاها جديداً.

تقول أسبر إن المسلسلات التي حققت لها انتشاراً عربياً هي "صبايا" و"علاقات خاصة" و"العراب تحت الحزام"، ولكن في المقابل هناك مسلسلات لم تأخذ حقها تماماً وهي "هواجس عابرة" و"فارس وخمس عوانس" وهذا الأخير لم يبثّ حتى الساعة مع العلم أنه كان يفترض عرضه في رمضان الفائت، كما أضافت.

لكنها تحلم بتقديم دور بوليسي ولاحظت أننا "مُقلّون بهذه الأدوار في عالمنا العربي".

تعتبر أسبر أن الدراما الخليجية تثبت نفسها عاماً بعد عام ولفتها مسلسل "العاصوف" للممثل ناصر القصبي وإخراج مثنى صبح، وتعتبره من أنجح المسلسلات العربية.

عُرض عليها مسلسل "حدرة بدرة" من تأليف مبارك الفضلي وهي بصدد قراءته، كما عرض عليها عمل سينمائي لكنها لم تعط موافقتها النهائية عليه بعد، كما تقول.

وهي بصدد تجسيد بطولة في عمل درامي بدوي للمنتج عبدالله الصفدي، وسيتم التصوير في الأردن.

ترى جيني أسبر أن مهنة التمثيل "لا أمان لها"، فما إن يبتعد الممثل عن الساحة التمثيلية حتى ينساه الجمهور لذلك، كما تقول، هي تعمل إلى جانب التمثيل في عالم الجمال والأزياء والرياضة، وأطلقت مؤخراً عدسات باسمها وتستعد لافتتاح مركز تجميلي "لأن كل امرأة تهتم بجمالها".

بعيداً عن التمثيل تقضي في المنزل وقتاً طويلاً مع ابنتها الوحيدة، بعد أن توفيت منذ أسابيع فقط والدتها التي كانت تهتم بابنتها، وتهوى أسبر الرياضة والسفر وتكتب خواطر من وقت لآخر.

ن س